التمويل

المتعددة الأطراف والتعاون عبر الحدود "برنامج حوض البحر الأبيض المتوسط" هو جزء من سياسة الجوار الأوروبية الجديدة (ENP) وأداة تمويل لها (الجوار والشراكة الأوروبية - انبي) للفترة 2007-2013: انها تهدف الى تعزيز التعاون بين الاتحاد الأوروبي (الاتحاد الأوروبي)، وشريك مناطق البلدان وضعت على طول شواطئ البحر الأبيض المتوسط.

14 دولة المشاركة، والتي تمثل 76 الاراضي والسكان حوالي 110 مليون نسمة، هم وحدهم المؤهلون في إطار البرنامج: قبرص، مصر، فرنسا، اليونان، إسرائيل، إيطاليا، الأردن، لبنان، مالطة، السلطة الفلسطينية والبرتغال واسبانيا وسوريا وتونس.

البرنامج التشغيلي، وافق على 14 أغسطس 2008 بموجب قرار اللجنة الأوروبية C (2008) 4242، ويضع إطارا استراتيجيا من 4 الأولويات المحددة بشكل مشترك من قبل الدول المشاركة:
1) تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتعزيز الأقاليم
2) تعزيز الاستدامة البيئية على مستوى الحوض
3) تعزيز الظروف والأنماط الأفضل لضمان حرية تنقل البضائع والأشخاص ورؤوس الأموال
4) تعزيز الحوار الثقافي والحكم المحلي.

والدعوة موجهة إلى الجهات العامة والخاصة التي نظمت في الشراكات العابرة للحدود البحر الأبيض المتوسط ​​لتقديم مقترحات المشاريع بعد إطلاق دعوات علنية، والتي ستكون معلنة الى حد كبير. المستفيد الرئيسي وتشمل السلطات العامة الإقليمية والمحلية والمنظمات غير الحكومية والجمعيات ووكالات التنمية، والجامعات ومعاهد البحوث، وكذلك الجهات الخاصة العاملة في مجالات تدخل البرنامج.

بوصفها هيئة صنع القرار الرئيسية، لجنة الرصد المشتركة، ويتألف من ممثلي الدول المشاركة، ويشرف على ويضمن جودة وفعالية تنفيذ البرنامج ويوافق على مشاريع للتمويل. السلطة المنتدب المشتركة، ومنطقة الحكم الذاتي في سردينيا (ايطاليا)، هو المسؤول عن الإدارة التشغيلية والمالية للبرنامج. وسيتم دعم ذلك من قبل الأمانة الفنية المشتركة، والمكتب الدولي يقع أيضا في كالياري بينما شبكة من نقاط الاتصال الوطنية يساهم في تعزيز الفرص المتاحة للبرنامج والنتائج في المناطق المؤهلة.

سي بي سي ENPI "حوض البحر الأبيض المتوسط" برنامج لديه ميزانية من 173،000،000 €، قادمة من صندوق التنمية الإقليمية الأوروبية (ERDF) والعنوان 4 - "الاتحاد الأوروبي كشريك عالمي" - من ميزانية الاتحاد الأوروبي

يمكن تمويل المشاريع بحد أقصى قدره 90٪ في حين شركاء لها لتوفير حد أدنى من 10٪ للتمويل المشترك.
Europe Aid Cooperation Office
تم إعداد هذه النشرة بمساعدة من الاتحاد الأوروبي. محتويات هذا المنشور هي من مسؤولية أعضاء اتحاد المشروع ARCHEOMED ويمكن في أي حال من الأحوال أن يعكس وجهات نظر الاتحاد الأوروبي.