فلسطين

Palestine (Church)

24/جمادى الأولى/1435
تتمتع بلدة بيت ساحور، والتي تقع بمحاذاة مدينة بيت لحم من الجهة الشرقية، بتنوع مصادر التراث الثقافي فيها. حيث يوجد فيها عدة خرب أثرية من فترات تاريخية مختلفة، بالإضافة إلى حقلي الرعاة. ويعتبر حقل الرعاة، والمعروف باسم سير الغنم، أحد أهم هذه المواقع من الناحية الدينية، والتاريخية، والحضارية. ويعتقد بان الملائكة قد بشرت الرعاة الذين كانوا يقيمون في هذا الموقع بمولد عيسى المسيح. يقع حقل الرعاة في وسط منطقة حضرية ترتبط مع بلدة بيت ساحور والتجمعات السكنية الأخرى بشبكة مواصلات معاصرة. كما وتكثر في هذه المنطقة مختلف المرافق السياحية ، مثل الفنادق، والمطاعم، والمقاهي، ومحلات بيع منتجات الحرف اليدوية. ويؤم هذا المكان حجاج الأراضي المقدسة من جنسيات مختلفة، بالإضافة إلى السكان المحليين. تبلغ مساحة حقل الرعاة حوالي 40,000 مترا مربعا، وقد أجريت فيه عدة حفريات أثرية، كان من أهم نتائجها الكشف عن معاصر عنب، ومعاصر زيت، وآبار لتجميع مياه الشتاء، ومخبز، ومطحنة حبوب، ومداود لإطعام الحيوانات، وكهوف، وكنائس، ودير، بالإضافة إلى مساحات واسعة من الأرضيات الفسيفسائية الملونة. كما وأكدت نتائج الحفريات الأثرية وجود مرحلتين إنشائيتين للدير ومرفقاته المعمارية، تعود الأولى منهما إلى نهاية القرن الرابع الميلادي/ بداية القرن الخامس الميلادي. أما المرحلة الثانية فقد أرخت إلى القرن السادس الميلادي. لم يبق من كنيسة المرحة الأولى سوى محرابها الشرقي، وذلك بعد هدمها في القرن السادس الميلادي لإعادة بناءها بمقاييس مختلفة.
Sheperds' Fields
0 تعليق
إضافة تعليق جديد
Europe Aid Cooperation Office
تم إعداد هذه النشرة بمساعدة من الاتحاد الأوروبي. محتويات هذا المنشور هي من مسؤولية أعضاء اتحاد المشروع ARCHEOMED ويمكن في أي حال من الأحوال أن يعكس وجهات نظر الاتحاد الأوروبي.